اخبار

التعليم العالي والبحث العلمي : دعم تحالفات الثورة الصناعية الرابعة والسيارات الكهربائية وحاضنات الذكاء الاصطناعي بمبلغ 100 مليون جنيه

استعرض الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، تقريرًا مقدمًا من الدكتور محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، حول متابعة تنفيذ خطة الوزارة للبحوث والتطوير والابتكار في مجال الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء واللحاق بالثورة الصناعية الرابعة.
أوضح التقرير أن وزير التعليم العالي والبحث العلمي كلف أكاديمية البحث العلمي بتبني خطة تنفيذية متكاملة للبحوث والتطوير والابتكار لدعم جهود الدولة نحو اللحاق بالثورة الصناعية الرابعة والاستفادة من تطبيقات الذكاء الاصناعى وإنترنت الأشياء، وذلك منذ ثلاث سنوات، مشيرًا إلى أن الأكاديمية أطلقت ودعمت عدة مبادرات لتحقيق استراتيجية الوزارة (استراتيجية مصر للعلوم والتكنولوجيا والابتكار 2030) وبدء تنفيذ هذه المبادرات بالفعل، وذلك في إطار خطتها التنفيذية الثانية 2018-2022.
وأضاف التقرير أنه تم تنفيذ عدة مبادرات منها، تشكيل تحالف وطني للثورة الصناعية الرابعة يقوده مركز التميز العلمي بوزارة الإنتاج الحربي ويهدف بحلول سبتمبر 2021 إلى تحويل أحد مصانع وزارة الانتاج الحربي إلى مصنع ذكي طبقًا لتطبيقات الثورة الصناعية الرابعة وما يستلزمه ذلك من تدريب وبناء قدرات وتزويد الماكينات والمعدات بالمصنع بمستشعرات وأنظمة تمكن التواصل بين الماكينات بدون التدخل البشرى وإرسال بيانات لحظية عن كفاءة المعدات والاحتياج للصيانة والابلاغ عن الأعطال قبل وقوعها، وقامت الأكاديمية بدعم هذا المشروع بمبلغ 20 مليون جنيه.
وأشار التقرير إلى إعداد خريطة طريق للتصنيع المحلي للسيارة الكهربائية ودعم تحالف وطني يشتمل على مهندسي تصميم وكهرباء وميكانيكا واقتصاد، لدعم تصميم وتصنيع العينة الأولية لسيارة كهربائية محلية الصنع، ودعمت الأكاديمية هذا المشروع بقيمة 20 مليون جنيه، ويتم التنسيق في أعمال التحالف مع وزارة الإنتاج الحربي.
وتضمنت المبادرات إنشاء حاضنة للذكاء الاصطناعي وأخرى لإنترنت الأشياء بجامعات (الإسكندرية وعين شمس) وجمعية اتصال، ووصل الدعم الذي تقدمها الأكاديمية لهذه الحاضنات بالتعاون مع مشروع رواد 2030 بوزارة التخطيط إلى ما يقرب من 20 مليون جنيه.
وأفاد التقرير بتنظيم الأكاديمية للعام الرابع على التوالي مسابقة “رالي القاهرة للسيارات الكهربائية محلية الصنع” بالتعاون مع كلية الهندسة جامعة عين شمس، وهي المسابقة التي نتج عنها تأهيل المئات من شباب المهندسين المصريين في مجال التصنيع المحلي للسيارات الكهربائية من خلال أسلوب تنافسي جذاب وشمل دعم الأكاديمية للرالي منذ إطلاقه وحتى الآن ما يقرب من 20 مليون جنيه.
وأضاف التقرير أن أكاديمية البحث العلمي دعمت مشروع قومي للزراعة الذكية والعيادة النباتية والإرشاد الرقمي بالتعاون مع وزارة الزراعة وجامعة النيل وبدء التطبيق الفعلي فى “محطة بحوث سدس” بمركز البحوث الزراعية ومزرعة “المغرة” بالتعاون مع شركة “الريف المصري”، بإجمالي تمويل يصل إلى 15 مليون جنيه.
وألمح التقرير إلى دعم مشروعات التخرج في مجالات الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء والربوتات بحوالي 5 مليون جنيه، كما يتم الإعداد لتنفيذ مسابقة العلمين الدولية للربوتات خلال صيف هذا العام، وجاري تقييم المقترحات المقدمة على أساس تنافسي فنيًا وماديًا.
جاء استعراض هذا التقرير خلال اجتماع وزير التعليم العالي مع رئيس أكاديمية البحث العلمى على هامش انعقاد مؤتمر وزارة الإنتاج الحربي للإطلاق الرسمي عن المبادرة القومية لإعداد كوادر رقمنة الصناعة باستخدام تقنيات الثورة الصناعية الرابعة بوزارة الإنتاج الحربي، والذي عُقد تحت رعاية السيد رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، وافتتحه المهندس محمد أحمد مرسي، وزير الدولة للإنتاج الحربى، بحضور الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمي، والمهندس هشام توفيق، وزير قطاع الأعمال العام، والدكتور محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي ولفيف من العلماء والخبراء ورجال الصناعة وشارك رئيس الأكاديمية مُمثلاً عن الوزارة في الجلسة النقاشية للمؤتمر تحت عنوان “مستقبل التصنيع الرقمي في مصر”.

مقالات ذات صلة

Loading...
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: