اقتصاد

تريليون دولار حجم القيمة السوقية للبيتكوين.. و«العملات المشفرة» تجذب المستثمرين

أعلن جاريك هيلمان رئيس قسم البحوث بوكالة «بلوكتشين دوت كوم»  لتعاملات العملات المشفرة أن القيمة السوقية للبيتكوين تبلغ تريليون دولار خلال العام المقبل، لتعادل %10 من القيمة السوقية للذهب التى تقدر بحوالى 10 تريليونات دولار.

وأكد هيلمان أن هذه القفزة الكبيرة فى القيمة السوقية للعملة الأشهر فى العالم خلال 2021  بنسبة ارتفاع تعدت %126، مقارنة مع  442 مليار دولار حاليا، لتأتى مواكبة مع اتجاه المستثمرين وتوقعاتهم بأن يصبح «البيتكوين» على الأجل القصيرمن أصول الاحتياطيات العالمية مثل الذهب والدولار بعد أن قفز سعره إلى 24 ألف دولار فى بداية الأسبوع الحالى.

وذكرت وكالة بيزنس انسايدر الأمريكية أن انتعاش البيتكوين خلال العام الجارى كان مدفوعا بالمؤسسات الاستثمارية مثل صناديق التحوط، والصناديق النقدية، مع ظهور اتجاه برز مؤخرا ساهم فى تدفق المستثمرين الأفراد من أنحاء العالم، ولاسيما من وول ستريت نتيجة الإقبال والتشجيع على شراء العملة الديجيتال.

وأكد أن محافظ الاستثمار فى البيتكوين بلغت 17 مليون محفظة بنسبة نمو %39 منذ ديسمبر 2019 حتى الآن، ومشيرا بتزامن ذلك مع دخول مستثمرين جدد فى سوق العملات المشفرة ليصل عدد ملاكها 100 مليون شخصا.

البتيكوين  يواصل  الصعود ويصبح من أصول الاحتاطيات العالمية

اعترفت كبريات المؤسسات الاستثمارية مثل «ستانلى دراكينميللر وبلاكروك وبيل ميللر وجاك دورسى » بأن سعرالبتيكوين  سيواصل  الصعود خلال الشهور القليلة القادمة، وأنه سيصبح من أصول الاحتاطيات العالمية، وربما يطلق عليه المستثمرون قريبا  مصطلح «الذهب الديجيتال» لارتفاع قيمته فيصبح بديلا عن المعدن الأصفر.

كما قفزالبيكوتين كإحدى العملات مدعومة بطلب من مستثمرين كبار يحاولون الاستفادة من فرص الكسب السريع ،وما يتردد عن مقاومة هذه العملة للتضخم، وسط توقعات بأن تصبح أداة دفع رائجة مع ظهور تدفقات ضخمة لها فى أمريكا الشمالية وشرق آسيا، مما جذب مستثمرين أمريكيين كانت بواعث قلق رقابية تثنيهم من قبل.

كما يتزامن هذا الصعود، مع مايراه بعض المستثمرين بأنه الملاذ الآمن، بعد تراجع السعر الفورى للذهب فى الفترة الأخيرة.

العملة الديجتال تتجاوز 100 ألف دولار مع نهاية 2021

ارتفع سعر عملة البيتكوين بأكثر من 26 % خلال الأسبوع الماضى ليقترب من 24 ألف دولار ليصل مكاسبه لأكثر من %220 طوال العام الذى انتشر فيه وباء فيروس كورونا، ووسط توقعات أن يرتفع بأكثر من %130 مرة أخرى خلال الربع الأولى من 2021 ليبلغ سعره 54 ألف دولار.

وكانت عملة البيتكوين وصلت إلى أعلى مستوى لها منذ ثلاث سنوات عندما بلغت  18600 دولار فى 20 نوفمبر الماضى، ثم سجلت الأسبوع الماضى أكبر مكسب أسبوعى منذ يونيو 2019، وجاء ارتفاعها مدعوما بقوة الطلب من تدفق المستثمرين الكبار فى العالم لدرجة أنه من المتوقع أن تتجاوز 100 ألف دولار مع نهاية العام القادم.

البيتكوين يكسب 2215  دولار فى يوم واحد

 

قفز سعر البيتكوين 2215  دولار فى يوم واحد خلال الأسبوع الماضى  ليسجل أعلى مستوى فى تاريخها بسبب وباء كورونا ليثير ذكريات ارتفاعه فى عام 2017 عندما قفز بحوالى %1375 ويقترب من حاجز 20 ألف دولار، ولكنه هوى بنسبة %70 خلال العام التالى مباشرة.

ووصل المعروض من البيتكوين 21 مليونا وحدة نتيجة تدفق المتعاملين على شرائها، لتكسر العملة حاجز 21 ألف دولار للمرة الأولى الأربعاء الماضى، كما ازدادات ارتفاعا فتصل إلى 24 ألف دولار، مما جعل العديد من المحللين ومنهم هيلمان يتوقعون تحول الدولار كأقوى عملة احتياطى فى العالم إلى النوع الديجيتال فى غضون خمسة سنوات ليستفيد من فقاعة العملات المشفرة، وإن كان مجلس الاحتياطى الفيدرالى الأمريكى سعيد بالمستوى القوى الذى يتمتع به الدولار.

العملات المشفرة والصراع مع البيتكوين

وشهد العام الماضى ارتفاع العديد من العملات المشفرة مثل «البيتكوين والإيثيريوم والريبل وXRP ونيو وايوس وجرين ومونيرو وزيكاش وايوتا» وغيرها، ورغم ذلك قفز البيتكوين دون غيره من العملات بأكثر من 330 % خلال النصف الأول من عام 2019 ليزداد قيمته إلى أكثر من 60 دولار، وتسجل قيمته  السوقية نحو 8.4 مليار دولار، بينما بقية هذه العملات مازالت نسبتها ضئلة فى السوق وأسعارها منخفضة جدا.

«الديجيتال» البديل المحتمل للأصول المالية التقليدية

واتجهت العديد من المؤسسات الاستثمارية الكبرى نحو الاستثمار فى العملات الرقمية المشفرة كبديل محتمل للأصول المالية التقليدية، أو الاعتماد عليها كوسيلة للتحوط ضد التهديدات الاقتصادية الرئيسية خلال عام وباء كورونا الذى يعد من أكثر الأعوام تحديًا بالنسبة للاقتصاد العالمى والنظام المالى التقليدى وسط انتشار الأزمة الصحية العالمية الهائلة وعمليات الإغلاق المستمرة، وخوفا من الركود العالمى والإصابات التى تقترب من 80 مليون حالة على مستوى العالم، رغم ظهور أمصال ابتكرتها عدة شركات أدوية عالمية ون الغرب والشرق.

التشفير.. والعملات الرقمية

ويبدو أن  2021 سيكون عاما مثاليا لمزيد من تبنى العملات الديجيتال ويواكبها تغييرا هائلا فى النظام المالى الحالى مع استخدام البلوكتشين  Blockchain ، و هى تقنية تحويلية على نطاق واسع، مثل الإنترنت والكهرباء، لتتبناها العديد من المؤسسات الكبرى فى النهاية بعد أن أدركت إمكانات مجال التشفير والعملات الرقمية، ومنها بنك JP   مورجان الأمريكى الذى منح الخدمات المصرفية لمنصتى تداول العملات الرقمية «كوينبيز وجيمينى»؟.

كما قدمت شركتا «فيزا  وماستركارد» خدمات البطاقات الائتمانية لشركات العملات الرقمية، وأطلقت شركة «PayPal» للمدفوعات اللإلكترونية خدمة جديدة، تساعد عملائها على شراء العملات الرقمية المشفرة وبيعها والاحتفاظ بها، وبدأت شركة فيديلتى للخدمات المالية فى انشاء صندوق جديد لمؤشر البيتكوين.

هل يستمر البيتكوين فى الارتفاع فى عام  2021؟

يجمع المحللون ويتمسكون بوجهات نظر قوية تدعم مستقبل البيتكوين خلال الـ 12 شهرًا القادمة وما بعدها، ويتوقعون أهدافًا لا تُصدق بقيم تبدأ بحوالى 100 ألف إلى 170 ألف وحتى 318 ألف دولار، بسبب الطلب المتزايد من المؤسسات الاستثمارية وارتفاع التضخم، واتجاه المستثمرين والمؤسسات على البحث عن خيارات بديلة لحماية رؤوس أموالهم، ويبدو أن العملات المشفرة، بقيادة بيتكوين، هى الحل الأمثل خلال المرحلة القادمة.

وتوقع سيرجى نزاروف الشريك المؤسس لشركة «تشينلينك» ازدياد عملية التحول من الأصول المالية التقليدية إلى البيتكوين والأصول المُشفرة المختلفة، بعد أن أصبحت مصادر مهمة للعائد السريع، ومخاطرها أقل بشكل متزايد، ومتوقعا أن يخترق البيتكوين حاجز ال 100 ألف دولار عاجلا أو آجلا

كما يشاركه فى الرأى توم لى الشريك الإدارى لمؤسسة «فاندستارت جلوبال ادفايزرز» للاستشارات المالية الذى يرى أن عملة البيتكوين ستحل محل الذهب كمخزن للقيمة، وتحوط ضد التضخم فى أقرب وقت ممكن.

 

مقالات ذات صلة

Loading...
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: