فيروس كورونا يضرب منتخب الشباب في تونس قبل مواجهة ليبيا وظهور 17 عينة ايجابية

فيروس كورونا يضرب منتخب الشباب في تونس قبل مواجهة ليبيا وظهور 17 عينة ايجابية

0

انتشر وباء فيروس كورونا بين لاعبي المنتخب الوطني للشباب الذي يستعد للمشاركة في بطولة شمال إفريقيا، المقرر إقامتها في تونس، خلال الفترة من 15 إلى 28 ديسمبر الجاري، والمؤهلة لكأس الأمم الإفريقية 2021 بموريتانيا.

وأجرى لاعبو الفراعنة مسحة طبية قبل مباراة ليبيا التي كان مقررًا لها مساء غد الثلاثاء، إلا أن النتائج أظهرت إيجابية 17 فردًا من أفراد البعثة بينهم ربيع ياسين مدرب المنتخب.

وفي بيان رسمي طالب مسؤولو منتخب مصر للشباب، بإجراء مسحة فورية ثانية لجميع أعضاء بعثة المنتخب المتواجدة في تونس.

ووفقاً لما جاء بالبيان الصادر من المنسق الإعلامي لمنتخب مصر للشباب: “طالب منتخب الشباب بإجراء مسحة فورية على جميع أعضاء البعثة المتواجدة في تونس، بعد أنباء إصابة 17 فردًا بفيروس كورونا”.

وأشار البيان، إلى أن مسؤولي المنتخب طالبوا بضرورة إجراء مسحة ثانية، لبعثة المنتخب في معمل آخر يكون معتمد أيضًا.

من جانبه رد اتحاد الكرة و قال جمال محمد علي عضو اللجنة الثلاثية المكلفة بإدارة الاتحاد المصري لكرة القدم، في تصريحات خاصة ليلا كورة، إنه وفقاً للائحة الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، فيجب توافر 15 لاعباً (11 أساسي+4 على دكة البدلاء) بينهم حارساً للمرمى لخوض المباراة”.

وأضاف: “حاليا منتخب الشباب يمتلك 12 لاعباً، ما يعني صعوبة خوض المباراة”.

من ناحية أخرى، أثار وليد ماهر المنسق الإعلامى لمنتخب الشباب، الشكوك حول نتيجة العينة، حيث قال في تصريحات إذاعية لبرنامج “وان تو” المذاع عبر محطة راديو أون سبورت: “جميع عينات المنتخبات الأخرى سلبية عدا حالة واحدة في الجهاز الفني للمنتخب التونسي”.

وأضاف: “أنا مصدوم، أحد لاعبينا ظهرت عليه أعراض خلال اليومين الماضيين، واكن تم عزله عن باقي اللاعبين”.

وتابع: “قائمة الفريق الحالية 28 لاعبًا (منهم 4 حراس مرمى)، الأمل في نتيجة المسحة الثانية، طالبنا بإجرائها في معمل آخر، لا نشكك في الجانب التونسي أو اتحاد شمال أفريقيا لكن النتيجة مستحيلة”.

وواصل: “هناك أمر غير طبيعي لهذا الكم من الإصابات، الـ5 منتخبات يتواجدون في فندق إقامة واحد، عزلنا أنفسنا تمامًا عن الباقي، ولم يكن هناك اتصال مع أحد”.

وأكمل: “شاهدنا استهتار من بعض اللاعبين لعدم اتباع الإجراءات الاحترازية الخاصة بارتداء الأقنعة وغيرها، الوضع صعب ولابد أن يكون هناك حل فوري”.

من جانبه، أكد وليد منصور طبيب منتخب الشباب هو الآخر، أنه فوجئ بكم الإصابات في نتائج العينة الخاصة باللاعبين.

وقال في البرنامج الإذاعي ذاته: ” فوجئنا بعدد الإصابات، نحن معزولين تماما، لا نتعامل مع أحد، كل المنتخبات متواجدة في المكان نفسه، لماذا حدث هذا معنا”.

وتابع: “عزلنا جميع اللاعبين بعد النتائج، لم يحدث احتكاك بين اللاعبين، وكان هناك التزام تام”.

وأتم” “تدريب أمس كان جيد جدًا (محدش بيكح)، الأمر ليس مريحًا، و لابد أن تُجرى المسحات في معامل محايدة”

Comments
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept

%d مدونون معجبون بهذه: