صحه

مستشار الرئيس يصرح “محدش يقدر يجزم أننا في ذروة انتشار كورونا والزيادة بشكل تصاعدي”

أكد الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار الرئيس للشؤون الصحية والوقائية، إنه يوجد تزايد في حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، مشيرًا إلى أنه يتم رصد حالات أكثر كل يوم بشكل تصاعدي وذورة الفيروس نصل لها عندما يتم تسجيل عدد ثابت يوميًا وتبدأ الأعداد في انخفاض.

وأضاف  “محدش يقدر يجزم أبدًا أننا في الذروة حاليًا، ولكن الحالات في زيادة مستمرة وهذا الأمر متوقع جدًا منذ شهر سبتمبر، حيث زيادة الحالات في فترة الشتاء وربما يحدث خلط في بعض الأحيان بالإصابة بفيروس كورونا المستجد أو الأنفلونزا الموسمية وهو ما يحدث في الفترة الحالية”.

وتابع، أن ما يتم الإعلان عنه من إصابات كورونا هو عدد الحالات التي تم التبليغ عنها وتشخيصها من قبل السلطات الصحية، موضحًا أن خبرات المصريين في الموجة الأولى لكورونا جعل هناك قدرة على العزل المنزلي لحالات كورونا وتلقي العلاج بالمنزل.

وأردف مستشار رئيس الجمهورية للشئون الصحية والوقائية، أن إصابات كورونا تكون حالتها الصحية خفيفة ومتوسطة وشديدة، والأخيرة هي التي تدخل المستشفيات والعناية المركزة وتكون حالات الوفيات من بينهم، موضحًا أنه يجب أن يكون هناك نوع من الاحتراز الشديد لعدم زيادة الإصابات بكوفيد – 19 ومن ثم زيادة الوفيات.

وأوضح، أنه لابد على كل من يشعر بفقدان حاسة التذوق والشم وتعب في الجسم وارتفاع درجات الحرارة أن يتواصل مع الطبيب ويسرد له كل ما يعانيه خاصة أولئك الذين يعانون من أمراض مزمنة عليهم إبلاغ الطبيب بحالتهم المرضية.

مقالات ذات صلة

Loading...
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: